طباعة

تشكل قضية اللاجئين الفلسطينيين (الذي هجّروا قسراً من أراضيهم عام 1948 لتقوم على أراضيهم ومزارعهم من بعد ما باتت تدعى الآن اسرائيل ) المحور الأساسي للقضية الفلسطينية برمتها وإن حل تلل القضية إنما هو أحد المفاتيح الريئسية للحل النهائي للقضية كلها كما أن أي تجاهل لمشكلة اللاجئين سيبقي القضية دون حل إلى أمد غير محدود.


كيف نشأت فكرة مؤتمرات العودة في أوروبا؟

نظراً لأهمية الدور الذي يلعبه الشعب الفلسطيني في الشتات بشكل عام وفي أوروبا بشكل خاص في نسيج اللاجئين الفلسطينين وإيماناً منه بهذا الدور وبعد بروز فكرة التنازل عن حق العودة في مفاوضات ما يسمى بالحل النهائي تنادت منظمات العمل الشعبي إلى تأسيس مؤتمر أوروبي لأبناء الشعب الفلسطيني المقيمين في أوروبا للتأكيد على أن حق الفلسطينيين في العودة إلى ديارهم وأراضيهم،بغضِّ النظر عن أوضاعهم القانونية والسياسية والاجتماعية والاقتصادية، يُعد حقاًمطلقاً لاينبغي بحال اختزاله في إطار جوانبه الإنسانية.‏‏وأن هذا الحق ينبغي أن يكون محوراً أساسياً ومرتكزاً للعمل الفلسطيني والعربي منأجل حماية الشعب الفلسطيني وضمان حقوقه المشروعة وغير القابلة للتصرف.‏‏

تاريخ مؤتمرات فلسطينيي أوروبا

من هو المنظم الرئيسي للمؤتمر؟

الأمانة العامة لمؤتمر فلسطينيي أوروبا
مركز العودة الفلسطيني في بريطانيا
التجمع الفلسطيني في ايطاليا

من هم المشاركون؟

المؤسسات الفلسطينية

الزيارات: 161598