طباعة

فيستروس، السويد | 1-3-2016
في إطار حملة الترويج والحشد لمؤتمر فلسطينيي أوروبا (14)، الذي سيعقد بمدينة مالمو السويدية في السابع من شهر أيار – مايو القادم، شارك عدد من اللجان التحضيرية في فعاليات اليوم العائلي بمدينة فيستروس والذي أقيم يوم الأحد (28|2) بمدينة فيستروس السويدية، بحضور جموع من الجاليتين الفلسطينية والعربية في المدينة والبلدات المجاورة لها.

ومن جانبه تحدث "ياسر الحروب" في كلمة ألقاها بالنيابة عن أهالي المدينة المشاركين في الفعالية، عن أهمية العمل الأهلي والفعاليات الوطنية في سبيل تعزيز الهوية الوطنية لأبناء الجالية الفلسطينية، كما حثّ الأهالي والمؤسسات والجمعيات المتواجدة في فيستروس على المشاركة بالإعداد والتحضير للمؤتمر.

إلى ذلك تطرق عضو اللجنة التحضيرية لمؤتمر فلسطينيي أوروبا "يوسف مطر" إلى أهمية المؤتمر وأبرز محطاته عبر السنوات الماضية، داعياً الجمعيات الفلسطينية والعربية والإسلامية للمشاركة في الإعداد للمؤتمر.

فيما عبر الأهالي عن اهتمامهم بالمشاركة في الإعداد للمؤتمر، والمشاركة بفعالياته، وترتيبات حضورهم إلى المؤتمر عبر قافلة من الحافلات التي ستنطلق من المدينة متوجهة إلى مدينة مالمو مكان انعقاد المؤتمر.

يذكر أن اليوم العائلي بمدينة فيستروس عقد بدعوة من جمعية المرحمة، الجمعية الفلسطينية و المركز الإسلامي الثقافي في هالستاهامر وحضور ومشاركة عدد من الجمعيات والمؤسسات الأهلية السويدية، وقد تخلله العديد من الفقرات الفنية والشعبية المتنوعة.

 

الزيارات: 1220