نظم المجلس التنسيقي لدعم فلسطين في النمسا وشباب فلسطين ورابطة المرأة وقفة تضامنية مع قطاع غزة تحت عنوان "شموع من أجل غزة

بختام فعاليات أسابيع التضامن الأوروبية التي دعت إليها الحملة الأوربية لرفع الحصار عن غزة. وأضيئت الشموع خلال الاعتصام الذي شهد حضورا لافتا من وسائل الإعلام الأوروبية، إضافة إلى مشاركة مؤسسات عربية ونمساوية. وتضمن الاعتصام معرضا للصور التي توثق معاناة الفلسطينين في القطاع، ولوحات للفنان محمد الشناوي. وطالب المشاركون برفع الحصار عن غزة من خلال فتح معبر رفح وبقية المعابر الأخرى، وبفتح الميناء، وبإعادة الإعمار. وكانت الحملة الأوربية لرفع الحصار قد أعلنت في 27 من الشهر الماضي بدء فعاليات أسابيع التضامن الأوروبية مع قطاع غزة والتي استمرت حتى اليوم الأحد 18/1/2015 من الشهر الجاري، بمناسبة الذكرى السنوية السادسة للحرب على قطاع غزة أواخر عام 2008.