طباعة
استمرار للحراك الشعبي في القارة الأوروبية الرافض لقرار الرئيس الأمريكي ترامب حول مدينة القدس المحتلة، شارك أبناء فلسطين ومتضامنون مع الحقوق الفلسطينية في وقفة الشموع الاحتجاجية أمس الأربعاء 27/12 في ساحة "فيتنبيرغ" في العاصمة الألمانية برلين.
وأكد المعتصمون على تمسكهم بالقدس عاصمة أبدية موحدة للشعب الفلسطيني، ورفضهم قرار الرئيس ترامب واعتبروه دعما للاحتلال الصهيوني على حساب حقوق الشعب الفلسطيني ومقدساته.
من جانبها دعت المؤسسات والهيئات الفلسطينية والعربية في برلين إلى مواصلة الحراك الرافض لقرار ترامب في القارة الأوروبية والتأكيد على أن القدس عاصمة الدولة الفلسطينية.

 

الزيارات: 589