طباعة

السبت 14 مايو الساعة الثانية والنصف ظهرا في العاصمة الايطالية روما انطلقت مظاهرة بدعوة من التجمع الفلسطيني في ايطاليا اضافة الى تجمع اسطول الحرية 2 ومؤسسات ايطالية وعربية واسلامية احياء لذكرى النكبة ال 63 والتي جابت شوارع العاصمة الايطالية واستقر بها المقام في ساحة الجمهورية لاريبوبليكانا الشهيرة رافعين شعارات تحيا فلسطين واوقفوا الاحتلال. وقد أشار الدكتور محمد حنون رئيس التجمع الفلسطيني في ايطاليا على حق اللاجئين الفلسطينين بالعودة الى اراضيهم ومدنهم وقراهم التي هجروا منها وان العالم مطالب بالضغط على الاحتلال بعودة اللاجئيين وتطبيق القوانين الدولية ، واذا اصرت حكومة الاحتلال فلا بد من احالتها الى المحكمة ومحاكمتهم كمجرمي حرب، خصوصا بعد الجرائم التي قام ويقوم بها الاحتلال بحق اللاجئين الفلسطينيين وانهى كلمته بان الشعب الفلسطيني مصمم على العودة الى وطنه وانه عائد حتما وان الاحتلال الى زوال.

ويشار هنا ان العديد من السياسيين الايطاليين حضروا وشاركوا في هذه التظاهرة والتي شارك فيها مايقرب الثلاثين الف متضامن مع الشعب الفلسطيني.


الزيارات: 36685