بروكسيل ـ تشهد عدد من البلدان الأوروبية، سلسلة فعاليات تواصل إحياء "سنة الأسرى" القابعين في سجون الاحتلال الإسرائيلي، وسط تفاعل جماهيري كبير واهتمام من جانب مؤسسات حقوقية وأطر المجتمع المدني، وبشكل متزامن مع دخول أولئك الأسرى إضراباً عن الطعام.

 

وكانت مؤسسات وتجمّعات فلسطينية في أوروبا، قد أعلنت في العام الماضي عن تخصيص العام 2010 للتركيز على الدفاع عن قضية الأسرى في سجون الاحتلال الإسرائيلي، وذلك بعد أن كانت القدس محوراً لفعاليات فلسطينيي أوروبا خلال عام 2009. ويشمل هذا الاهتمام إطلاق سلسلة من النشاطات والفعاليات الكبرى، والقيام بتحرّكات حقوقية ومدنية.

بلدية ميلانو تكرم المهندس محمود عسفا الفلسطيني رئيس دار الثقافة الإسلامية نموذج الإسلام المعتدل

تعريف مختصر

المهندس محمود عسفا

فلسطيني الجنسية

خريج الهندسة المعمارية من جامعة التكنولوجية في ميلانو 1990

مقيم في إيطاليا منذ 27 عام

متزوج وله أربعة أولاد

من مؤسسي دار الثقافة الإسلامية سنة 1993

وحاليا رئيس مجلس إدارة دار الثقافة الإسلامية في ميلانو

الاقصى في خطر

يتوجه التجمع الفلسطيني في ايطاليا الى ابناء الجاليات العربية والاسلامية وكل الشرفاء والاحرار للمشاركة في الاعتصام الجماهيري والذي سيكون بإذن الله يوم االسبت الموافق 10/10/2009 في تمام الساعة 17.00 وذلك لمناصرة المسجد الاقصى المبارك والقدس وفلسطين وللتعبير عن الغضب لما تقوم به عصابات المستوطنين وجنود الاحتلال الصهيوني من تهويد وتدنيس للمسجد الاقصى المبارك قبلة المسلمين الأولى .

الدعوة عامة......... والوقت لا يحتمل الانتظار
القبلة الأولى والمقدسات الاسلامية والمسيحية في خطر، الجميع مدعو للتحرك والمشاركة دفاعا عن المقدسات التي يدنسها الصهاينة كل يوم وما يصاحبها من صمت عجيب من كل الحكومات والمنظمات والمؤسسات الدولية بالاضافة الى ضرب واعتقال المصلين ومنعهم من الوصول الى مقدساتهم .

SABATO,10/10/2009

ORE 17.00

MILANO, PIAZZA DUCA D’AOSTA ( STAZIONE CENTRALE

التجمع الفلسطيني في ايطاليا
شهدت العاصمة الإيطالية روما ظهر الأربعاء (7-10) مظاهرة حاشدة يشارك فيها المئات من أبناء الجالية الفلسطينية والعربية؛ تنديدًا بالزيارة التي يقوم بها محمود عباس ابو مازن؛ وذلك في أعقاب موقفه من "تقرير غولدستون" الذي يدين الاحتلال الصهيوني، وقراره إرجاء بحث التقرير في مجلس حقوق الإنسان الدولي في جنيف.

ورفع المتظاهرون الأعلام الفلسطينية ولافتات تطالب عباس بالتنحي عن منصبه، في حين دعت أخرى إلى إجراء تحقيقٍ رسميٍّ معه ومحاسبته على "التفريط في دماء الضحايا" الفلسطينيين الذين سقطوا خلال الحرب الصهيونية الأخيرة على قطاع غزة.

منذ 40 عاما وابناء فلسطين في منافي الغرب يحملون على عاتقهم مهمة تنويرالرأي العام العالمي بحقيقة القضية الفلسطينية وحق شعبنا المقدس في العودة والتحرير وتقرير المصير والحرية كبقية شعوب العالم.

لقد تمكن الفلسطينيون لا سيما في المنفى الأوروبي من بناء اجيال كاملة من ابناء الدول الأوروبية على تفهم عدالة القضية الفلسطينية بكل ابعادها السياسية والتاريخية والانسانية ، ولو استعرضنا كل حقب التاريخ من منتصف الستينيات حتى منتصف التسعينيات لأدركنا حجم العمل الهائل الذي قامت به التنظيمات الفلسطينية والجاليات الفلسطينية والجاليات العربية التي كانت دائما معنا يدا بيد وكتفا الى كتف في هذه المهمة الوطنية النبيلة الى جانب القوى التقدمية والمعادية للفاشية في كافة انحاء اوروبا.

بعد سماع جميع اراء المحللين السياسيين في الداخل والخارج, والمعلقيين والشهود في موضوع تأجيل/سحب التصويت على تقرير القاضي غولدستون, والمتعلق بجرائم اسرائيل ضد شعبنا الفلسطيني في غزة نؤكد على ما يلي :

1- ان الجالية الفلسطينية في لومبارديا-ايطاليا تستنكر وبشدة هذا التصرف غير المسؤول , والذي يصب في تبرئة الصهاينة من جرائمهم, بالإضافة الى دس الفتنة بين جميع اطياف هذا الشعب المناضل في الداخل والخارج.

2- نطالب بحزم وبشدة كشف الحقيقة , وفضح ومعاقبة المسؤوليين عن هذا التصرف المشين مهما كان مركزهم.