بعد انباء اقتحام الجيش الصهيوني لسفن الحرية و استشهاد حوالي 19 و جرح ما يزيد عن 60 متضامنا عمت المظاهرات و الاعتصامات العديد من المدن السويدية خاصة المدن الكبرى ففي يتبوري شارك مركز العدالة في اعتصام في وسط البلد ضم العديد من المؤسسات الفلسطينية و العربية و السويدية و الاسلامية.

و كان الحضور كبير جدا فقد كان حوالي 5000 شخص وفي استوكهولم انطلقت مظاهرة كبرى من وسط البلد الى السفارة الاسرائيلية و قد شارك فيها حوالي 7000-8000 الاف من السويديين و العرب و المسلمين و في مالمو قامت ايضا تظاهرة كبيرة شارك فيها اعداد كبيرة من كل اطياف المجتمع السويدي من مسلمين و عرب و سويديين كل المشاركين هتفوا لنصرة فلسطين ....و رفع الحصار عن غزة و معقبة الكيان الصهيوني .....و ايضا طالبوا بسحب السفير السويدي من الكيان الغاصب.

هذا و قد أرسل مركز العدالة بيان شديد اللهجة الى الخارجية السويدية و الى رئيس الوزراء السويدي و ايضا الى كافة البرلمانيين السويديين و قد طالب المركز بفك الحصار عن غزة فورا وبالاعتراف بنتائج الانتخابات الاخيرة و برفع حماس من قائمة الارهاب و أيضا طالبنا بالاعتراف بالحقوق و بالدولة الفلسطينية و عاصمتها القدس الشريف و بعودة كل الاجئين الى بيوتهم و ديارهم.

بعض صور المظاهرة